العلاج الطبيعي بواسطة التدليك الارتكاسي للقدمين واليدين REFLEXOLOGY

شارك الكتاب مع الآخرين

العلاج الطبيعي بواسطة التدليك الارتكاسي للقدمين واليدين REFLEXOLOGY

بقلم: جيليان سوتار

إن ارتكاس القدمين واليدين هو طريقة كلية للشفاء، تعود جذورها إلى ما قبل 5000 سنة في الصين. وهي تقوم على آثاره أطراف أعصاب القدمين لتحدث إحساساً باسترخاء عميق. وفي حين ينعدم وجود أية وثائق مكتوبة عن التاريخ الدقيق لعلم الارتكاس، فهناك لوحة على حائط أحد الأضرحة المصرية في سقارا يبدو فيها أربعة رجال، اثنان منهم منهكان في تدليك أيدي وأرجل الآخرين. وقد ترجمت الكتابة الهيروغليفية الموجودة على هذه اللوحة والتي يعود تاريخها إلى العام 2330 قبل الميلاد، بالتالي "لا تؤذني، سأقوم بعملي وبع ذلك ستشكرني".
إن الارتكاس ليس سوى دراسة وممارسة العمل على نقاط القدمين واليدين المنعكسة، فهذه النقاط تتصل بكافة أجزاء الجسم. وهو شمولي المقاربة إذ يأخذ بين الاعتبار المريض بكليته وليس فقط الأعراض التي يشكو منها أو الظروف التي يعيشها. ترتبط هذه الطريقة بكافة العوامل الجسدية والعاطفية والفكرية والبيئية المحيطة بالمريض وتعمل على مبدأ ضرورة توازن الجسم على مختلف الصور ليكون لائقاً وصحياً. وهو نوع مريح جداً من العلاج، يشجع المرء على التخلص من أعبائه وعلى الاعتناء بنفسه. ويعتمد الارتكاس، كوخز الإبر وغيره من ...

تعليقات ( 0 )

لا يوجد تعليقات

شارك الكتاب مع الآخرين